كوكيز (cookies)

يستخدم موقع المكتبة الوطنية ملفات تعريف (cookies)لتحسين تجربة التصفح الخاصة بك. إن تصفحك للموقع يمثل موافقة على استخدام ملفات تعريف (cookies). لمزيد من المعلومات، يرجى الاطلاع على سياسة الخصوصية

الناصرة في الصور والخرائط، والأخبار والقُصاصات الرقمية
كفر كنا، تصوير كريمة عبود، مجموعة الأفميرا، المكتبة الوطنية

الناصرة: صور، خرائط، أخبار وقُصاصات رقمية

تعد الناصرة من المدن الهامة ذات التنوّع الديني والعرقي وذات مركز ثقافي وإعلامي عربي هام ومميز. كذلك تُعتبر من المدن التاريخية العريقة لكونها مدينة كنعانية قديمة؛ فقد كانت مركزًا تجاريًّا بين كلٍّ من مصر وسوريّة وذلك لتربعها على جبل القفزة وإطلالتها على سهل مرج بن عامر.


بالنسبة للمسيحيين، الناصرة لها مكانة المدن الدينية الهامة حيث بُشرت بها السيدة مريم العذراء بميلاد السيد المسيح ونشأ فيها المسيح عيسى ابن مريم وسُمي ّ بالناصريّ نسبة لها، فيما سُميّ أتباعه لاحقًا بالنصارى. في القرن السابع الميلادي دخل الإسلام مدينة الناصرة بقيادة الصحابي شرحبيل بن حسنة حينما كانت جزءًا من كل صراع بين الممالك والدول من عهد  الصليبيين حتى العثمانيين. وقد كانت في أواخر العهد العثماني أحد أهم الأقضية في البلاد.

إبّان الانتداب البريطاني، بدأت بوادر الحركة الوطنية تنمو في المدينة نتيجة تعلم أبنائها وبناتها بالمدن الكبرى كالقدس ويافا وحيفا وخاصة بعد تأسيس عصبة التحرر عام 1944 والتي كانت الحجر المؤسس للحزب الشيوعي العربي. بعد حرب عام 1948، وعلى الرغم من كون الناصرة كانت جزءًا من أراضي الدولة العربية تبعًا للسيادة الإسرائيلية في تموزعام 1948.


بعد عام 1948، اكتسبت مدينة الناصرة مكانة هامة لدى المجتمع العربي في إسرائيل، حيث تركزت فيها الحركات والجمعيات العمالية والحقوقية وأصبحت تُلقب بعاصمة الجليل، فانطلقت منها المسيرات المناهضة في يوم سُميّ بـ (يوم الأرض) وأصبحت مركز الثقل السكاني العربي خاصة ضمن المشهد الثقافي العربي. تصدر من المدينة أهم الصحف العربية وهما صحيفتي (كل العرب) و(الصنارة)؛ كلتاهما متوفرتا رقمياً في فهرس المكتبة.

في هذه البوابة المعرفية، تجدون مجموعة من المعارض التي تحتوي على مجموعة من صور مدينة الناصرة من قبل العام 1948 وما بعده في الأسواق والكنائس والمشاهد المطلة على المدينة، مجموعة مميزة من نوعها من الخرائط، الملصقات التي أرّخت أحداث هامة في الجوانب الثقافية والسياسية للمدينة، بالإضافة إلى أخبار من أرشيف الصحف الفلسطينية القديمة والمتمركزة في موقع "جرايد".